دراسة الجدوى المالية للمشروع تعلم كيفية اعداد دراسة جدوى مالية

إن إعداد دراسة الجدوى المالية يتطلب أمرين في غاية الأهمية وهم ” الدراسة التسويقية و الدراسة الفنية ” وهناك أمر ثالث تتطلبه وهو الدراسة المالية وتقديرات الربح،  وفي تفاصيل هذا المقال سوف نفصل القول أكثر.

دراسة الجدوى المالية للمشروع تعلم اعداد دراسة الجدوى المالية

دراسة الجدوى المالية للمشروع

  • دراسة الجدوى المالية تقوم بالتركيز بشكل أكبر على التحليلات المالية، وذلك على مستوى كامل المشروع كونه يعتبر وحدة مستقلة، وذلك من وجهة نظر المستثمرين.
  • هذه الدراسة تهتم بدرجة كبيرة بقياس الآثار المباشرة للمشروع، وذلك دون أن تمتد لقياس الآثار الغير مباشرة، والتي هي بدورها أيضاً تمس جوانب متعددة من الحياة الاجتماعية وأيضاً الإقتصادية.
  • دراسة الجدوى المالية يتم قياسها في هيئة تحليل رقمي، هذا التحليل يعتمد بطريقة أو بأخرى على البيانات التي قد تم إعدادها أو اعداد معظمها فقط، وذلك خلال المرحلة الأولى من الدراسة.
  • في حال كانت دراسة الجدوى تنتهي بمقاييس موجزة للغاية، مثل صافي القيمة الخالية، أو معدل العائد الداخلي، فإنه لابد من التأكيد على كون هذه المقاييس مختصرة، والأهم من كل ذلك هو الاعتبار الأساسي لجميع العوامل الفنية والعوامل المالية لا سيما المؤسسية والاقتصادية واخيرا الاجتماعية التي بدورها تنشيء مشروع جيد.

ما هي أهداف التحليل المالي 

لاشك أن التحليل المالي له اهداف، ويحب عليك معرفة هذه الأهداف، والتي تتمثل في الآتي :

  • قياس درجة المشروع : هو ضمن أهداف التحليل المالي الهامة، ويكون من خلال معرفة صافي التدفقات النقدية، على قياس استرداد الاستثمارات التي سوف يتحملها قياس درجة المشروع، وذلك يكون خلال فترة استرداد مقبولة.
  • قياس ربحية المشروع : تعتبر من الأهداف المهمة، حيث تبين مدى قدرته على تحقيق عائد مقبول.
  • قياس قدرة المشروع : وذلك من خلال معرفة مدى الوفاء بالتزامات المشروع تجاه غيره، لا سيما معرفة القياس لقدرة المشروع بصفة خاصة تجاه جميع مصادر التمويل الخارجية سواء كانت ” بنوك أم أفراد “.

مراحل دراسة الجدوى المالية للمشروع

هناك مراحل أو بالأحرى ثوابت في دراسة جدوى المشروع المالية، هذه المراحل كالتالي :

  • المرحلة الأولى : عملية إعداد القوائم المالية .
  • المرحلة الثانية : ضرورة اختيار المعايير.
  • المرحلة الثالثة : القيام بتطبيق المعايير وإعداد التوصيات.

مكونات التكلفة الاستثمارية للمشروع

البداية مصروفات ما قبل التشغيل، والتي تجيء كالآتي :

  • تكلفة التسجيل والترخيص.
  • نفقات الدراسات الخاصة بالمشروع.
  • نفقات التجارب وبدء التشغيل 
  • نفقات فوائد فترة الانشاء.
  • جميع أجور ما قبل عملية التشغيل.
  • كافة تكاليف الانتقال والسفر قبل بدء التشغيل.
  • نفقات الحملة الإعلانية التمهيدية.
  • نفقة الإنشاءات المؤقتة.
  • المصروفات الأخرى.

 

تكلفة الأرض والبنية الأساسية 

تتمثل التكلفة الخاصة بالأرض والبنية الأساسية فيما يلي :

  • قيمة ثمن شراء الأرض.
  • تكلفة تسوية وتحسين الأرض.
  • التكلفة الخاصة بالبنية الأساسية التي سوف يحتاجها المشروع.

رأس المال العامل في المشروع الاستثماري

يتكون رأس المال العامل من الآتي :

  • المخزون .
  • الأجور.
  • المصروفات الإدارية وأيضاً التسويقية إلى غير ذلك.
  • مصروفات استعلام الكهرباء والصيانة، لا سيما المياه وأيضا مصاريف النقل وغيرها.
  • ملاحظة : يجب مراعاة شيء في غاية الاهمية، وهو أن المخزون لا يكون سلعي في السنوات الأولى من انشاء المشروع، أيضاً لا يوجد داعي إطلاقاً إلى تخزين شيء دون الحاجة لذلك، والوقت الأنسب لبدء تكوين مخزون هو الشعور القليلة في بدء التشغيل فقط لا غير.

ما هي تكاليف التشغيل

تعد تكاليف التشغيل عبارة عن جميع التكاليف المستمرة أو الجارية، التي تتعلق بعمليات التسويق والإنتاج بل والإدارة أيضا، وعؤخ التكاليف تمثل تضحيات معينة مقابل أن يتم الحصول على الخدمات المطلوبة، والحصول على منافع في النهاية تؤدي أو توصل في نهاية الأمر إلى توليد إيرادات، والتي تم إنشاء المشروع من أجلها، تلك التكاليف ترتبط بشكل مباشر بالأجل القصير في المشروع، أو ما يعرف باسم السنة المالية، و هي عبارة عن تكاليف دورية يتم تكرارها في كل عام، أو تتكرر في كل دورة إنتاجية، كونها تكتسب صفة التكاليف الجارية نتيجة كونها دورية وتتكرر متمثلة البنود الثلاثة الآتية :

  • مصروفات التشغيل : وهي الخاصة بالخدمات وجميع المستلزمات، بالإضافة إلى تكلفة التعبئة والشحن، وتكاليف الوقود لا سيما تكلفة القوى المحرمة مع نفقة المياه والمصروفات التسويقية والإدارية.
  • التأمينات والأجور.
  • الصيانة.

 

فترة الاسترداد 

تسمى فترة الاسترداد بهذا الاسم لأنها تسير إلى المدة التي يسترد المشروع فيها جميع الأموال التي تم استثمارها فيه، ويكون ذلك عن طريق صافي التدفقات النقدية، وعلى الرغم من أنها طريقة بدائية ولا تراعي مدة المشروع، إلا أنه يتم استخدامها بطريقة شائعة، خاصةً مع المستثمرين الأجانب، والذي معروف عنه أنه يقوم بوضع استرداد قيمة رأس المال المدفوع في المشروع ضمن مقدماته وأولوياته، وذلك في أقصر وقت ممكن، هذه الطريقة أيضا تستخدم في حال كانت درجة المخاطرة في مشروع ما كبيرة.

ويتم احتساب فترة الاسترداد عند التدفقات النقدية المتساوية والصافية ” أي بمعنى أنها تقدم صافي الربح بدون خصم الخسائر، وعقب خصم الضرائب، وذلك عن طريق استخدام معادلة معينة للحساب بدقة وهي :

إجمالي القيمة لجميع الاستثمارات على التدفق النقدي السنوي الصافي والخروج من هذه المعاملة بفترة الاسترداد.

 

مميزات طريقة فترة الاسترداد 

  • تستخدم كمعيار يقارن بين المشروعات.
  • فترة الاسترداد تتجاهل تماماً الفترة الزمنية للنقود لأن الفترات تتباين من حيث زمن التدفق لها ومقدارها.
  • هذه الفترة تتجاهل الإيرادات المحققة في السنوات المقبلة من عمر المشروع، والتي قد تكون أفضل من الحالية.

نسبة العائد للتكاليف

تعد نسبة العائد على الاستثمار هي أهم المعايير المستخدمة للدلالة على كونها مؤشر تقويم مالي، لحساب أداء وحدات الإنتاج، ومدلولها لا يختلف عن القيمة الصافية للاستثمار في استخداماته ضمن المعلومات المطلوبة لتقويم الأداء السابق من خلال السجلات.

ماهو العائد على الاستثمار؟ كيف تستفيد منه وكيفية حساب العائد على الاستثمار ROI

قدمنا لكم معلومات عن اعداد دراسة الجدوى المالية للمشروع وهي معلومات في غاية الأهمية ويعتمد عليها الكثيرين في تقييم المشروعات قبل البدء فيها

قد يعجبك ايضا
عرض النقاشات (1)